Header Rachad

إختطاف عضوين من حركة رشاد من طرف المخابرات و محاصرة ثالث قي منزله الخميس الماضي في البيض

إختطاف عضوين من حركة رشاد من طرف المخابرات و محاصرة ثالث قي منزله الخميس الماضي في البيض

إختطقت وحدات مشتركة من المخابرات والبوليس صبيحة يوم الخميس الماضي عضوا حركة رشاد في مدينة البيض.

مقدم الشيخ و يوسفي بوجمعة و إحتجزتهما لمدة فاقت العشرة ساعات في مقر البوليس من دون أن تدون لهما أي محضر سماع رسمي أو توجه لهما اية تهمة و هذا قبل أن تخلي سبيلهما في ساعة متأخرة من الليل بعد أن أعلمهما أحد الضباط أن إجراء إعتقالهما وإحتجازهما كان وقائيا بسبب زيارة الوزير الأول عبد المالك سلال إلى ولاية البيض. هذا في الوقت الذي حاصرت فيه كذلك قوة من البوليس منزل السيد شعنبي العربي عضو حركة رشاد الذي منع من مغادرة منزله الكائن بالعمارات الحمر بوسط مدينة البيض طيلة يوم كامل وتأتي هذه الممارسات الترهيبية بعد أيام قليلة من تلقي اعضاء حركة رشاد بولاية البيض لتهديدات بالتصفية الجسدية عبر مكالمات هاتفية مجهولة و بعد وضع منزل عضو المجلس الوطني للحركة حسن بوراس تحت الرقابة المستمرة من طرف أعوان وعملاء جهاز الدياراس إضافة إلى رصد جميع مكالماته الهاتفية.

وثـــائـــق